الشبكة التي في أيدينا

عنوان الكتاب الشبكة التي في أيدينا
المؤلف Wagner Thomas
الناشر  PapyRossa Verlag
البلد ألمانيا
تاريخ النشر فبراير 2017
عدد الصفحات 166

أشتري الكتاب حقوق الترجمة

Description Books

This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)


الشبكة التي في أيدينا

من الرأسمالية الرقمية لديمقراطية البيانات

أصبح جوجل وفيسبوك و تويتر وشركائهم أشياء لا نستطيع الاستغناء عنها في حياتنا اليومية، وبالتالي أصبح لشركات الانترنت نفوذ قوي، فرؤسائها يتم اختيارهم من قبل حكومة ديمقراطية منتخبة كما يُنتخب رؤساء الدول السيادية.

يشن الكاتب الأمريكي توماس فاجنر الحائز على جائزة إيمي، من خلال كتابه (الشبكة التي في أيدينا!) هجوماً على ما يجري، حيث أن ديناميكية الاقتصاد الرقمي  ساعد على تشكيل احتكارات هائلة.

كيف يمكننا ترويض نفوذهم المتنامي باستمرار؟ يسأل فاجنر، حيث أصبح وجود إعادة توجيه ديمقراطي للتطور التكنولوجي أمر لابد منه لتتمكن الرقمنة الحديثة من تقديم إمكانيات لتحريرها حتى لا نصل لطريق مسدود في إيجاد حل لمشكلة عبودية البيانات الاقتصادية و السياسية.

 كما أن تطوير استراتيجية إصلاحية أمر مطلوب، فالأمر يتعلق باستعادة البيانات الخاصة من المساحات العامة واسعة النطاق.

ولذا فإن إنشاء شبكة انترنت عامة أصبحت خطوة مهمة في طريق تحويل المسار من الاحتكار لديمقراطية البيانات.

الاستغناء عن الرأسمالية ليس حلاً أيضاً


This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)

Comments

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “الشبكة التي في أيدينا”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

TOP