دمشق في ثمانين عاماً

عنوان الكتاب دمشق في ثمانين عاماً
المؤلف د. إبراهيم حقي
الناشر دار الفكر
البلد سوريا
تاريخ النشر 2018
عدد الصفحات 1088

أشتري الكتاب حقوق الترجمة

Description Books


يعتبر هذا الكتاب من الكتب الجميلة جدا التي تتحدث عن حقبة هامة من تاريخ مدينة دمشق بطريقة مزج فيها الكاتب، وهو ابن دمشق المعروف، بين سرد الذكريات الخاصة او العامة مع بيان التبدلات والتحولات التي شهدتها دمشق خلال ثمانين عاما، على كل الأصعدة، اجتماعيا وعمرانيا واقتصاديا.. حيث تغيرت مساكن الناس ، وتبدلت أخلاقهم وطرائق تعاملهم وكثير من عاداتهم وتقاليدهم، حتى المناخ تغير فلا الصيفُ الصيفَ المعروف ولا الشتاءُ الشتاءَ المألوف.
يرصد هذا الكتاب تطور معظم أشكال الحياة في دمشق في فترة من أكثر الفترات تبدلاً، تبدأ من زمن لم يكن فيه في دمشق إلا صندوق السمع والعربات وحافلات الترام والسينما الصامتة بالأبيض والأسود، إلى زمن عمّ فيه التلفاز وانتشرت الشبكة العنكبوتية والهواتف الذكية.
تغير عمران المدينة ومساكن الناس وتغيرت طرائق مواصلاتهم واتصالاتهم، وخطا التعليم والطب خطوات واسعة، وتبدلت وسائل التدفئة والتبريد، وتغير مع هذا كله طراز حياة الناس الاجتماعية ومعتقداتهم، كما تغيرت أخلاقهم ومفاهيمهم، وتطورت أطعمتهم وطرائق طهو الطعام وتناوله.
يعرض هذا الكتاب كل هذه التبدلات بأسلوب سلس بسيط فيه السرد وفيه الشرح، وفيه المعلومات العامة الموثقة والذكريات الشخصية، إضافة إلى عشرات الخرائط ومئات الصور الجميلة المنتقاة التي تشعر القارئ وكأنه يعيش حيث يقرأ. إنه كتاب يجدر بكل دمشقي وبكل من يريد أن يعرف شيئاً عن دمشق قراءته واقتناؤه.

Comments

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “دمشق في ثمانين عاماً”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

TOP