لذة الرؤيا «المكونات السردية بين التوظيف والإيحاء»

عنوان الكتاب لذة الرؤيا «المكونات السردية بين التوظيف والإيحاء»
المؤلف محمد طه العثمان
الناشر دار ميسلون للطباعة والنشر والتوزيع
البلد تركيا
تاريخ النشر 2018
عدد الصفحات 116

أشتري الكتاب حقوق الترجمة

Description Books


مازال الخطاب النقدي يحاول أن يستوعب المتغيرات السريعة التي يحفل بها عالم الأدب؛ ويواكب حالات البناء الجديدة التي يخلقها المبدعون، تلك التي لم تعد منتمية إلى جنس واحد فقط؛ بل شملت أجناسًا أدبية مختلفة بحركة تداخل أجناسي متعدد، وفي سبيل ذلك لابدَّ من رصد عناصر تشكل النصوص، وفضاءات إنتاجِها، والمنابع التي نهل منها مبدعوها، فأي دراسة حديثة عليها أن تواجه هذا المتغيرات وتهضمها بأدوات فاعلة، لكن ما لاحظناه في دراسات الرواية المعاصرة أن معظمها ما زال مقتصرًا على أساليب تقليدية في تفكيك النص وشخوصه، في إحالة مكوناته إلى بنى فردية؛ قد لا يستطيع القارئ العادي الاندماج معها اندماجًا حميمًا، فدراسة المكونات الخارجية من مثل (السرد، والزمان والمكان، وتحليل الشخصيات وأفعالها) جعل الدراسات الروائية في المرحلة الأخيرة تقع في النمطية والتكرار، بحيث لم تعد تغني وتفيد أكثر مما فعلته الدراسات السابقات، وعلى هذا أردنا في هذه الدراسة أن نقدم تجليًا جديدًا يبرز أهمية أيِّ عملٍ روائي ندرسه بعد أن ندخل إلى مكوناته الداخلية وليس الخارجية فحسب، فنقوم بامتصاصها وتفجير طاقاتها لنعرف كيف قدر هذا النص على تحويل أي رؤيا بسيطة إن كانت مجتمعية أو شعبية أو تاريخية إلى رؤيا خلاقة.
المؤلف محمد طه العثمان
شاعر وناقد وروائي
حاصل على عدة جوائز ومحكّم في جوائز عديدة
شارك في العديد من المهرجانات الشعرية العربية والمحلية
مؤلف كتاب ( البعد الثاني ) الحاصل على جائزة النقد في جائزة الشارقة للإبداع العربي
صدر له ثلاث مجموعات شعرية :
– جاءت تربي الضوء 2016
– سدرة الموت .. شهوة الوطن 2014
– دخان الضوء والمعنى 2008
ورواية بعنوان ( حَرَبْلِك ) 2016
صدر له كتابان في النقد :
كتاب نقدي بعنوان ( توق النص وأفق الصورة) 2017
وكتاب ( البعد الثاني / قراءة لآفاق الشعرية العربية) 2016

Comments

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “لذة الرؤيا «المكونات السردية بين التوظيف والإيحاء»”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

TOP