مدخل إلى علم اجتماع المخيال: نحو فهم الحياة اليومية

عنوان الكتاب مدخل إلى علم اجتماع المخيال: نحو فهم الحياة اليومية
المؤلف فالنتينا غراسي
الناشر المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات
البلد الدوحة
تاريخ النشر 2019
عدد الصفحات 144

أشتري الكتاب حقوق الترجمة

Description Books

This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)


صدر حديثًا عن سلسلة “ترجمان” في المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات كتاب مدخل إلى علم اجتماع المخيال: نحو فهم الحياة اليومية، وهو ترجمة محمد عبد النور وسعود المولى لكتاب فالنتينا غراسي Introduction à la sociologie de l’imaginaire.

يعرض هذا الكتاب للدراسات المخيالية ومؤسسها جيلبير دوران، ولمؤسسي علم الاجتماع الفهمي والظاهراتية الاجتماعية، مثل فيبر وزيمل وشوتز، وللإثنوميتودولوجيا، ثم ينتقل إلى بلورة الإطار النظري لعلم اجتماع اليومي وما يمكن أن يحمله من تداعيات للباحثين الميدانيين، من خلال شرح المفاهيم الكبرى التي صاغها ميشيل مافيزولي.

يقع هذا الكتاب (144 صفحة بالقطع الوسط، موثقًا ومفهرسًا) في ثلاثة فصول. في الفصل الأول، المخيال، تبحث غراسي في المخيال من حيث هو مفهوم كشفي أساس في العلوم الإنسانية، أكان ذلك بالنسبة إلى أفكار مؤلفين كثرٍ، أم بالنسبة إلى تطور البحوث التجريبية: فكثر من الباحثين الميدانيين يختارون موضوعات لبحوثهم جوانب محددة من المخيال الاجتماعي، وآخرون يختارون تطبيق المؤشرات المنهجية التي ترتبط به.

كما تبحث في مفردات المخيال ومصطلحاته مثل المخيال نفسه والصورة والتخيل والرمز والأسطورة، وفي مفهوم الصورة متناولةً مسارها التاريخي – الدلالي، وفي المخيال في فكر القرن العشرين، ونظرية المخيال ومنهجيته عند جيلبير دوران، وعلاقة المخيال بعلم الاجتماع، وأخيرًا المخيال عند ميشيل مافيزولي.

فالنتينا غراسي

أستاذة علم الاجتماع في جامعة بارثينوب في نابولي – إيطاليا، وباحثة في مركز الدراسات حول الراهن واليومي في باريس. تشتغل على نظريات ومنهجيات المخيال في العلوم الاجتماعية، وعلى العلاقات بين الثقافات والهجرة، والجماعات والأوقاف. نشرت العديد من الكتب والدراسات العلمية باللغات الإيطالية والفرنسية والإنكليزية.

 


This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)

Comments

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “مدخل إلى علم اجتماع المخيال: نحو فهم الحياة اليومية”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

TOP