نهاية العدالة

عنوان الكتاب نهاية العدالة
المؤلف Jens Gnisa
الناشر   Verlag Herder
البلد ألمانيا
تاريخ النشر أغسطس 2017
عدد الصفحات 288

أشتري الكتاب حقوق الترجمة

Description Books

This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)


نهاية العدالة

يصف الكاتب الألماني “جينس جنيسا” (Jens Gnisa) صاحب كتاب “نهاية العدالة” (Das Ende der Gerechtigkeit)، دار فيرلاغ هيردر (Verlag Herder) بألمانيا، التآكل المخيف للنظام القضائي، من خلال قصص يصعب تصديقها عن يوميات قاعة المحكمة.   

ويعرض “جنيسا” الأسباب المعقدة للتنمية، والتي يتم قمعها. ويقدم اقتراحات ملموسة بشأن كيفية وقف التقويض الخطير للقانون. فهو، باعتباره عمود مركزي لديمقراطية ألمانيا، على شفا الانهيار.

ويقول الكاتب في مقدمة الكتاب: “نهاية العدالة والقانون؟ نعيش في دولة القانون، هل هذا حقيقي؟ تهديد صارخ لحقوق الأجانب؛ أوامر القبض التي لا تنفذ، عدم فرض عقوبات على الغش الضريبي: لم يعد المواطن في ألمانيا والنمسا وسويسرا وفي كل مكان في أوروبا على دراية بالقانون. يسألون: هل ما زال هناك عدالة؟ ويسأل القضاة والدولة والمحامون والسلطة القضائية أنفسهم هذا السؤال. وكثيراً ما يتلقون رسائل كره وتهديد بالقتل، لأنهم يقومون بما هو جزء من واجباتهم: إعطاء الأحكام، وتمثيل الخصوم في الدعاوي القضائية، وإرساء القانون والعدل. أمن يمكن ألا يكونوا على حق؟ وماذا يعني ذلك إذن؟”.

 الكتاب نقاش مثير للمشاكل في أوقات مضطربة، حيث صعوبة الالتزام بالقانون والديمقراطية آخذ في الازدياد في جميع أنحاء العالم: كتاب تحليلي، سهل الأسلوب، وتنافسي.

وكان جينز غنيسا، المولود في عام 1963، قاضيا عاما ومديرا لمحكمة بيليفيلد المحلية لاستقلال القضاء وتعزيز سيادة القانون. رئيس اتحاد القضاة الألماني منذ عام 2016، أكبر جمعية مهنية من القضاة والمدعين العامين.

إسرائيل والقانون الدولي


This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)

Comments

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “نهاية العدالة”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

TOP