دول الخليج: إلى أين يذهب العالم العربي الجديد؟

عنوان الكتاب دول الخليج: إلى أين يذهب العالم العربي الجديد؟
المؤلف راينر هيرمان
الناشر  Deutscher Taschenbuch Verlag
البلد ألمانيا
تاريخ النشر 2011
عدد الصفحات 360

أشتري الكتاب حقوق الترجمة

Description Books

This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)


يشهد العالم العربي عملية تحول: انقلابات وصراعات وبدايات جديدة ترسم منذ بداية عام ٢٠١١ صورة الحياة في دول مثل تونس ومصر وليبيا وسوريا. هذه “الثورات العربية” التي يشهدها “العالم العربي القديم” هي نتاج اشتياق جيل بأكمله للحرية، جيلٌ يرغب في الحصول على نفس الرخاء والفرص والنظام الاجتماعي الحر الذي تتمتع به الديمقراطيات الغربية.

شهد “العالم العربي الجديد” في دول الخليج مثل دبي وأبو ظبي في العقود الاخيرة تطوراً اقتصادياً واجتماعياً مختلفاً تماماً عن ما شهدته المجتمعات والنُظُم الجامدة الفاسدة في مركز العالم العربي القديم، مع إعطاء النموذج أيضاً لشبابها الثائر. تنمو هناك مدن جديدة وهناك تنشأ ثقافة جديدة.

راينر هرمان مراسل جريدة “فرانكفورتر ألجماينه تسايتنوج” FAZ في العالم العربي، والمتخصص في العلوم الإسلامية والاقتصادية يقدم في كتابه “دول الخليج ؟ إلى أين يذهب العالم العربي الجديد” تحليلاً نقدياً للوضع الراهن في عالم عربي آخذٌ في تحديث نفسه، ويتساءل المؤلف في الوقت ذاته عن الخلفيات ويعرض بعض التوقعات. 

(نبذة دار النشر) 

“تحليل دقيق وذكي للازدهار السريع الذي تشهده ممالك الخليج.”
(جريدة زوددويتشه تسايتونج Süddeutsche)

“تحليل ثاقب النظر للتطورات في دول الخليج.”
(دير تاجيس شبيجل Der Tagesspiegel

“يتابع د. راينر هيرمان كيف تتطور المنطقة […] على خلفية الربيع العربي ويوضح في أثناء ذلك ما يمكن لأوروبا أن تتعلمه من العالم العربي القديم والجديد.”
(إذاعة في دي إر ٣ WDR 3

المؤلف 
راينر هيرمان، ولد عام ١٩٥٦، وهو أستاذ العلوم الإسلامية والخبير الاقتصادي الحاصل على دبلوم الاقتصاد، وعضو في هيئة تحرير جريدة “فرانكفورتر ألجماينه تسايتونج” Frankfurter Allgemeinen Zeitung. يقدم منذ عام ١٩٩٦ تقاريراً من تركيا والعالم العربي. عاش مع أسرته في الفترة ما بين عامي ١٩٩١ و٢٠٠٨ في اسطنبول حيث عمل مراسلاً خارجياً، ويعيش منذ ٢٠٠٩ في أبو ظبي. 
(ونبذة دار النشر)


This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)

Comments

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “دول الخليج: إلى أين يذهب العالم العربي الجديد؟”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

TOP