الشرق الأوسط الجديد

عنوان الكتاب الشرق الأوسط الجديد
المؤلف جيمس جيلفين
الناشر جامعة أكسفورد
البلد المملكة المتحدة
تاريخ النشر 2018
عدد الصفحات 208

أشتري الكتاب حمل الكتاب

Description Books

This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)


 

الشرق الأوسط الجديد

 في أعقاب انهيار اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفيتية، والغزو الأمريكي للعراق، والانتفاضات العربية في الفترة من 2010-2011، برز الشرق الأوسط  في ثوب جديد, حيث الحرب الأهلية السورية التي أدت إلى تشريد نصف سكان البلاد، كما ازدهرت “داعش” والجماعات الجهادية الأخرى في الفراغ السياسي هناك, وأيضاً في العراق، مما وضع معياراً جديداً للعنف السياسي.

وفي الوقت نفسه، أصبحت الأنظمة في مصر والبحرين أكثر قمعاً بعد الانتفاضات هناك، وتوقفت عملياً عن الوجود دول مثل ليبيا واليمن.

ويؤكد “جيمس جيلفين” (James L. Gelvin) في كتابه “الشرق الأوسط الجديد”(The New Middle East)، (دار نشر جامعة أكسفورد، 2017) أن السمات المميزة لهذا الشرق الأوسط الجديد هي التمرد والقمع والحروب بالوكالة والنزاع الطائفي وصعود الدولة الإسلامية والاستقطاب داخل المنطقة.

وتثير الجهات الفاعلة الدولية والإقليمية النيران، حيث تسعى الولايات المتحدة وروسيا إلى تغيير مكان وجودهما في المنطقة، والسعودية وإيران تتنافسان على التفوق وسيادة المنطقة.  

وعلى المدى الطويل، ستحدد المخاطر مصير المنطقة، بما في ذلك تغير المناخ، وانعدام الأمن الغذائي والمائي، والنمو السكاني، إلى جانب سوء الإدارة والاقتصاديات الراكدة.  

في “الشرق الأوسط الجديد” كل ما يحتاج الجميع إلى معرفته، كما يشرح عالم الشرق الأوسط الشهير “جيمس جيلفين” كل هذه التطورات وأكثر في شكل سؤال وجواب موجز.

كما يبرز جيلفين المعالم الاجتماعية والسياسية والاقتصادية للشرق الأوسط الجديد، ويلقي الضوء على الأزمة الراهنة في المنطقة كما يوضح كيف ستستمر المنطقة في التغير في العقود القادمة.

كما أكد المؤلف ان منطقة الشرق الاوسط قد شهدت، العديد من الاضطرابات والصراعات السياسية، أثرت على شعوب المنطقة بشكل جذري.

وذكر «إل جيلفين» أهم الكوراث المحتملة التي قد تعتصر بها منطقة الشرق الأوسط:

– الحرب في سوريا ستستمر دون حل

ستفرض الحكومة السورية سيطرتها على الكثير من المناطق التي كانت خاضعة للمعارضة، إلا أنها لن تتمكن من فرض سيطرتها على كل سوريا.

والسبب في هذا أن خصوم الرئيس السوري بشار الأسد يدركون أنه لن يكون من مصلحتهم أن يقعوا تحت يد الأسد عقب كل تلك السنوات من الصراع، كما أن الحكومة السورية تمر الآن بفترة ضعف، كما أن معظم المكاسب التي حققتها إبان العامين الماضيين جاءت بفضل أطراف خارجية.

ويرى جيلفين أن الحرب السورية ما هي سوى حرب بالوكالة بين الغرب والسعودية وحلفائها الخليجيين الذين يدعمون المعارضة، ولهذا لن تستسلم المعارضة.

اختفاء “داعش”

بدأ تنظيم “داعش” الإرهابي في السقوط عام 2015، كما شهد العام الماضي تراجع سيطرة التنظيم على الأراضي العراقية من 40% لـ10%، وفقد التنظيم أيضًا سيطرته على 70% من الأراضي السورية.

وأشار جيفلين إلى إعلان العديد من مسلحي التنظيم استسلامهم محاولين الاندماج مع السكان المحليين والعودة لأوطانهم، في ظل مقاومة كبيرة يلقونها من حكومات بلادهم.

– عملية السلام طريقها مسدود

مع أعتراف الولايات المتحدة بمدينة القدس عاصمة أبدية لإسرائيل، دق دونالد ترامب المسمار الأخير في نعش عملية السلام التي كانت تسير وفقا لمعايير اتفاق “أوسلو”.

وأشار جيفلين إلى أن الاضطرابات السياسية في الشرق الأوسط تزيد من صعوبة حل القضية الفلسطينية في ظل اشتغال كل دولة بشؤونها وأزماتها الخاصة.

وتحدث جيفلين عن اقتراح السعودية في عام 2002 خطة للسلام تقوم على إقرار إسرائيل السلام مع الفلسطينيين، مقابل تطبيع الدول العربية علاقاتها مع الدولة العبرية.

وبنهاية عام 2017، نشأ تحالف بين السعودية والعديد من دول الخليج ومعهم إسرائيل للوقوف ضد إيران، لتخرج القضية الفلسطينية من حساباتهم.

– جحيم اليمن

وصف جيفلين الحرب اليمنية بأكثر الأزمات وأشدها قسوة في الشرق الأوسط، مؤكدًا أنها لا تلقى تغطية إعلامية كافية.

وتؤكد السعودية أن “أنصار الله” القاطنين شمال اليمن ما هم سوى وكلاء إيرانيون، ما دفع المملكة للدخول في حرب من أجل إعادة الحكومة الشرعية للسلطة.

وتسببت الحرب إلى الآن في في مقتل 12000 مدني وتجويع ما يقرب من 50 ألف طفل، بجانب تفشي وباء الكوليرا الذي أودى بحياة 20 ألف شخص خلال الفترة من أبريل إلى أغسطس 2017، وفقًا لإحصائيات أممية.

ويرى جيفلين أنه مع دعم الولايات المتحدة للسعودية في حربها ضد “أنصار الله” بينما تقف إيران بجانب “أنصار الله”، فإن الحرب لن تنتهي في اليمن بل ستزداد ضراوة.

 

 

للمزيد من الكتب، اضغط هنا 

داخل الإخوان المسلمين: الدين والهوية والسياسة

سياسة التحالف الأمريكي في الشرق الأوسط ، 1945-1992

روسيا والشرق الأوسط بعد الحرب الباردة


This post is also available in: enEnglish (الإنجليزية)

Comments

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “الشرق الأوسط الجديد”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

TOP