من نحـــن

"منصة الكتب العالمية" International Books Platform

هي نافذة إلكترونية مفتوحة على المعرفة تخاطب أكثر من 370 مليون نسمة من الناطقين باللغة العربية، وتستهدف جمهور واسع من القراء والمثقفين والكتاب والصحفيين والأكاديميين والباحثين والمترجمين، وتتطلع إلى إتاحة فرص جيدة وواعدة لتنشيط حركة الترجمة وازدهار سوق الكتاب العربي.

وهي منصة ثقافية وإعلامية جديدة من نوعها في العالم العربي.. تقدم خدمة التعريف بالكتب الأجنبية الصادرة حديثا والتي لم تترجم إلى العربية، وذلك من خلال متابعة ورصد حركة النشر  الأجنبي.. للتعرف أولا بأول على أفكار  وإبداعات الكتاب والعلماء والأدباء بكل لغات العالم.

خدمات جديدة ومتعددة تقدمها "منصة الكتب" لشرائح واسعة من القراء، المعنيين بالثقافة، والمهتمين بالاطلاع الدائم على الكتب  العالمية الحديثة في مجالات تخصصاتهم العلمية والأدبية، وتتيح للجمهور العربي العام، متابعة آخر ما توصلت إليه العقول الإنسانية من أفكار وعلوم وفنون وآداب، والتنسيق والتواصل مع مؤسسات الفكر والإبداع، وأكثر من 4 آلاف ناشر يتوزعون في بلدان العالم العربي.

"منصة الكتب" هي أحدث أعمال مؤسسة "موهوبون للإعلام الإلكتروني"، ومقرها القاهرة، وقد خطط العمل لاستكمال المشروع على أربع مراحل..حيث تم (في المرحلة الأولى) حصر وانتقاء حوالي 1000 من كبريات دور النشر العالمية، يقوم فريق المنصة المكون من مترجمين ومحررين محترفين بمتابعة يومية لجديد إصداراتها.. وانتقاء الكتب المهمة منها، وترجمة بياناتها وعرضها. عرضا أوليا مبسطا، وفق صيغة النشر المعتمدة في الصحف والمواقع الإخبارية .. ومن ثم إعدادها طبقا للقواعد المتبعة في البيانات الببليوغرافية، حيث وضعنا معايير محددة لانتقاء الكتب المهمة، من حيث الفرادة والقيمة والتميز.

وقد تم إعداد خطة هذا المشروع لينطلق علــى أربـع مراحـل تتــم فـي أربـع سنـــوات:

المرحلة الأولى: انطلقت في إبريل 2017 وتستهدف التعريف بالكتب الجديدة الصادرة باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية والألمانية.. وتركز على  دور النشر الكبرى في العالم العربي وبلدان:

(أمريكا - انجلترا - فرنسا - ألمانيا - كندا - استراليا - سويسرا - النمسا).

المرحلة الثانية: وتنطلق في بدايات العام 2019 وتستهدف التعريف بالكتب الجديدة الصادرة باللغات:

(الروسية والايطالية والأسبانية والبرتغالية واللغات الاسكندنافية).

المرحلة الثالثة: وتنطلق في بدايات العام 2020 وتستهدف التعريف بالكتب الجديدة الصادرة بلغات الشرق الأدنى مثل: (التركية والفارسية والعبرية والهندية والأردية).

المرحلة الرابعة: وتنطلق في بدايات العام 2021 وتستهدف التعريف بالكتب الجديدة الصادرة بلغات الشرق الأقصى مثل:(الصينية واليابانية والكورية والأندونيسية).

TOP